للتواصل مع رئيس التيّار الشيعي الحرّ الشيخ محمد الحاج حسن في أميركا على الرقم 0013137292993 -العلاّمة السيّد هاني فحص في ذمّة الله - الشيعي الحرّ نعى السيد فحص واعتبره خسارة إنسانية وقيمية ووطنية - الشيخ محمد الحاج حسن يؤكد مقاطعتهم رئيس الحكومة واتهمه بالإستهتار
عاجل
الرئيسية > 'أخبار التيار'





الشيعي الحرّ : رحيل العلاّمة فحص خسارة دامية لوطن جريح وطائفة أسيرة

نعى رئيس التيّار الشيعي الحرّ الشيخ محمد الحاج حسن العلاّمة السيّد هاني فحص الّذي رحل بعد غيبوبة دامت لأيام وقال في بيانه : » تابع

  • Share/Bookmark


الشيخ الحاج حسن : لا لقاء مع سلام ما لم يعلن عن قبول التفاوض لاسترجاع العسكريين

أعلن الشيخ محمد الحاج حسن شقيق العسكري الأسير علي الحاج حسن أن لا لقاء مع رئيس الحكومة تمام سلام ما لم يعلن للشعب اللبناني عن قبول التفاوض المباشر أو غير المباشر لاسترجاع العسكريين الّذين وقعوا ضحية القرار السياسي المختل الذي أفضى لهذه المأسآة الوطنية . » تابع

  • Share/Bookmark


عائلة الجندي المخطوف علي الحاج حسن تصدر بيانا” توضيحيا” : لا أحد يمثل القضية سوى الوالد والشقيق

تناقلت بعض وسائل الإعلام اليوم تصريحا” نسب إلى عائلتنا وحمل مفردات لا تتوافق وقناعة العائلة وموقفها من قضية إبنها وبناءا” عليه يهمنا توضيح الآتي : » تابع

  • Share/Bookmark


الحاج حسن المؤيد للثورة وشقيق العسكري المخطوف لـ”النهار”: أعطونا وقتاً

المصدر: “النهار”

3 أيلول 2014 الساعة 15:37

“يعز عليّ ان تناديني ولا اجيبك وإن اجبتك لا أعينك”. بهذه العبارة توجه رئيس التيار الشيعي الحر الشيخ محمد الحاج حسن الى شقيقه علي، » تابع

  • Share/Bookmark


الحاج حسن لعشائر البقاع : إنتفضوا وأرغموا الحكومة على التفاوض قبل الغرق في الحزن

ناشد رئيس التيّار الشيعي الحرّ الشيخ محمد الحاج حسن شقيق الجندي الأسير علي الحاج حسن عشائر وعائلات البقاع وعموم اللبنانيين الشرفاء التحرّك الفوري للتعبير عن الغضب والرفض لممارساة الحكومة الإستهتارية والإستخفافية بحق جنودها ومواطنيها والعبث بحياتهم ، » تابع

  • Share/Bookmark


الشيعي الحرّ : حكومة سلام التآمرية تتحمل مسؤولية سلامة العسكريين ودعوة للإعتصام

بيروت : 22/8/2014

حمّل التيّار الشيعي الحرّ حكومة الرئيس تمام سلام مسؤولية سلامة العسكريين المخطوفين لدى النصرة وداعش واصفا” إياها بالحكومة التآمرية التي غطت جريمة عرسال التاريخية وساهمت في إخراج المسلحين غانمين بالأسرى مورطين الجيش في لعبة قذرة ، » تابع

  • Share/Bookmark


الشيعي الحرّ : للإسراع في الإفراج عن الأسرى العسكريين وقهوجي وحده المؤتمن

دعا رئيس التيّار الشيعي الحرّ الشيخ محمد الحاج حسن وشقيق أحد العسكريين المخطوفين الإسراع في كشف مصير الأسرى العسكريين وإعادتهم إلى أهاليهم وإبعاد هذا الملف عن التجاذبات والمناكفات ، » تابع

  • Share/Bookmark


صفقة الدم .. شراكة الحريري وغدر الجيش

في تطور مفاجئ لكنه متوقع شنّت دواعش التكفير ومعها أدواة جبهة النصرة التكفيرية حربا” على الجيش اللبناني في عرسال وتمكن المسلحون من اعتقال عدد من جنود الجيش وعناصر أمنية كانوا في خدمة عرسال وأهلها وأريقت الدماء واستشهد عشرات الضباط والجنود الّذين فدوا بأرواحهم كل الوطن من خطر الشيطنة التكفيرية المتأسلمة التي حظيت وللأسف بدعم واضح وعلني من جهات سياسية ودينية بل ومن نواب مؤتمنين على الشعب والوطن والمؤسسات والدولة .

ما جرى في عرسال كان معركة وجود وكيان خاضها الجيش ليحمي الوطن وشعبه فكانت فاتورته غالية على الرغم من الإلتفاف الوطني والشعبي حوله باستثناء بعض النُشّاز الّذين مذهبوا الأحداث ووقفوا إلى جانب الغرباء التكفيريين في وجه جيش وطني قدّم الغالي والنفيس في سبيل بقاء الوطن .

وبعد أن شعر مشغلو هذه الأدوات التكفيرية في لبنان بخطر الهزيمة وانفضاح أمرهم عمدوا إلى تحريك الآلة الدينية عبر بعض المشايخ محصنين بموقف نيابي هددوا بانقسام الجيش وأفتوا بمقاتلته وسفك دماء بواسله قبل أن تهبط المكرمة السعودية المفاجئة لتطمس دماء الشهداء وتغفل الرأي العام عن وجع عوائل الأسرى وتعيد الرئيس الحريري إلى ربوع وطن يتألم ويتوجع وعودة النواب الأشاوس عن مواقفهم العدائية للجيش ليصدروا بيانات التمجيد بالجيش المجروح والمغدور به .

كيف تسير التسوية ؟

تحركت هيئة العلماء المسلمين مسنودة بمواقف عالية النبرة من نواب تيار المستقبل الشماليين وفرضوا على واقع الأمور في عرسال تسوية طعن الجيش بها وغدر أفضت بإخراج المسلحين وتأمين سلامتهم حاملين معهم عشرات الجنود الذي كان من المفترض أن يفرج عنهم فورا” وفق ما تعهدت الهيئة ، إلاّ أن العقل المدبر والمشغل للمعركة في عرسال رأى أن تجديد أوراق أعزاز قد تفضي إلى تسوية سياسية أشمل وتحقق انتصارات سياسية أكبر … وهكذا كان ظهر الجيش مطعونا” به وأنه عاجز عن اتخاذ أي قرار يفتقد إلى قرار سياسي واضح من رئيس الحكومة الذي تراجع عن منح الغطاء بعد تصريح علني منه ومن حكومته لأن ثمة تغيير طرأ في الدوائر المعنية .

المسلحون وجهوا رسالة للداخل اللبناني ، شنّجوا الأوضاع ، أشعلوا فتيل الخوف والرعب من فتنة مذهبية سنية – شيعية وإسلامية – مسيحية وخرجوا بمكسب قوي عبر الجنود الأسرى ، ورعاتهم في الداخل حققوا المكاسب السياسية المربحة وأبقوا على ورقة تفاوضية تساهم في إنجاح تسوية سياسية كبيرة في الداخل اللبناني كان نواب ووزراء تيار المستقبل قد ألمحوا إليها سابقا” .

التسوية وتفاصيلها ..

دقت جبهة النصرة جرس الإنذار والخوف من التطرف فاستحضر فورا” الزعيم ” الإعتدالي ” سعد الحريري ممهدا” لفتح أبواب قصر بعبدا كما يشتهي جمهوره وقيادات تياره ومرتزقة إعلامه الّذين حلموا للحظة بأن حزب الله وشيعته ( بهذا العنوان الواضح ) قد اقتربت نهايتهم وأن حزب الله المهزوم في سوريا ( وفق رؤيتهم السخيفة ) سيكون طيعا” ويسلم سلاحه ويصبح عنصرا” إلتحاقيا” بزعامة سعد الحريري الّذي يفرض بقوته هذه المزعومة فتح طريق بعبدا أمام رئيس للجمهورية يرتدي النقاب الأزرق والعباءة الآذارية .

لكن الأمور سارت على عكس المشتهيات الزرقاء ، فسعد الحريري سيعود لرئاسة الحكومة بشراكة العنصر الأقوى فيها حزب الله الّذي حطم عرش المعارضة السورية المسلحة وهزم كتائبها وأعاد القوة الميدانية للنظام السوري الّذي استعاد ثلثي ما كانت المعارضة قد احتلته  ، وأطبق الخناق على الجماعات التكفيرية في لبنان وارتياحه للشارع المؤيد له على عكس ما يحاول ترويجه إعلام 14 آذار ، وبالتالي ستنسف التسوية كل الكلام الّذي انشغل به جماعة 14 آذار في السنوات الثلاث الماضية وسيتأقلمون مع الأمر الواقع وستنتفي عن حزب الله صفة المجرم والمعتدي والقاتل لأهل السنة والمعتدي عليهم والمغتصب لحقوق أهلهم ووووو .

وحزب لله سيشارك في حكومة عملاء وخونة ورعاة الإرهاب وصناع التكفيريين ويعود التاج الوطني إلى رأس الزعيم سعد الحريري ، وهكذا سننسى كل ما قيل وكتب من قبل الطرفين لنبدأ حلقة جديدة من فصول تقاسم السلطة والمحاصصة .

المرحلة الآن للمستقلين الحقيقيين الحريصين على الوطن والجيش ، أن يستمروا بكشف فصول المؤامرة السوداء التي ستفتح أبواب السجون أمام أخطر الإرهابيين والمجرمين وستعيد زعران المحاور والقتال إلى بيوتهم وستستعيد الشاشات بريق ضيوفها الفتنويين الّذين لطالموا حرضوا وافتوا وأراقوا الدماء ..

إذا” مشهد المرحلة المقبلة سيشهد انحسارا” لعاصفة الجنون المستقبلي وتوابله في وجه حزب الله وستنطفئ كالعادة شموع الأقلام الشيعية التي خرجت من دائرة التحرر إلى غرف المال السوداء وسخرت حبرها من واحة للنهضة إلى تمليق وتفخيم بالزعامات البترومالية وإنجازاتها الكرتونية …

جمهور 14 آذار وتيار المستقبل إما سينتفض من أجل التصحيح والتصويب وإما سيكون كالهمج الرعاع ينعقون مع كل ناعق ويميلون مع كل ريح ويطبلون ويزمرون للزعيم لا للفكر ونهج ومبادئ … لننتظر الأيام المقبلة وحينها نتابع فصول الكتابة .

  • Share/Bookmark


الشيعي الحرّ حيّا الجيش ودعا لاستنفار وطني ضد الدوعشة التكفيرية

وجّه رئيس التيار الشيعي الحرّ الشيخ محمد الحاج حسن من ديربورن الأميركية تحية إجلال وإكبار للجيش اللبناني الّذي يواجه دواعش التكفير في عرسال المأسورة التي يحاول هؤلاء بالتعاون مع بعض الخونة والمحتضنين للإرهابيين من تاريخها الوطني وانتمائها للدولة ومؤسساتها . » تابع

  • Share/Bookmark


الشيعي الحرّ : إنفجار ضهر البيدر إيذان بعودة الدواعش ودعوة لوحدة اللبنانيين

تاريخ : 20 / 6 / 2014

شجب رئيس التيّار الشيعي الحرّ الشيخ محمد الحاج حسن العملية الإرهابية التي استهدفت حاجز ضهر البيدر وأدى إلى سقوط شهيد وعدد من الجرحى معتبرا” ذلك إيذانا” بعودة الدواعش الإرهابيين للعبث بأمن واستقرار لبنان واستهداف قواه الأمنية وشعبه . » تابع

  • Share/Bookmark